الجثة بعد اربعين يوم

الجثة بعد أربعين يوم، بعد مرور 40 يومًا من الوفاة، تكون قد وصلت الجثة إلى مرحلة التحلل الكاملة، ونجد أن الذي تبقى منها هو العظام فقط، وتمر الجثة في تلك الفترة بمراحل مختلفة ويعمل على تحللها بعض البكتيريا والميكروبات، فسوف نتناول ذلك عبر موقع مقال mqall.org

الجثة بعد أربعين يوم

  • البكتيريا تلعب دور هام في تحليل الجثة في عدد من المراحل المختلفة بعد الوفاة حتى أن تصل المدة إلى 40 يوم فتصبح الجثة في حالة تخمر، وتتسبب هذه الحالة في انجذاب جميع الحشرات إلى الجثة.
  • لذلك سوف نوضح لكم المراحل التي تمر بها الجثة من وقت الوفاة إلى أن تصبح متحللة بشكل كامل في السطور القادمة:

كما أدعوك للتعرف على: كيف يتم تحلل جسم الإنسان؟

أول ساعات بعد وفاة الشخص

  • تبدأ كمية الأكسجين بالانخفاض في الدم بشكل كبير.
  • ثم يبدأ نشاط الدماغ في الانخفاض بشكل تدريجي، كما أن الخلايا العصبية تتوقف عن أداء مهامها تمامًا.
  • الدماغ يتوقف تمامًا عن إفراز الهرمونات، والتي تعتبر هامة جدًا لإتمام العمليات الحيوية المختلفة داخل جسم الإنسان.
  • يبدأ الجسم في عملية استهلاك الطاقة المخزنة والتي تعرف بـ ATP أو أدينوسين ثلاثي الفوسفات الذي يعمل على توفير الطاقة في الجسم، فعندما ترتخي العضلات وأهمهم العضلة العاصرة يتم استهلاكه.
  • يبدأ لون البشرة في الشحوب، ويظهر هذا بشكل كبير وأسرع في المتوفيين الذين يمتلكون بشرة ذات لون فاتح، وهذا يحدث في حوالي 15 إلى 20 دقيقة من وقت الوفاة.
  • عندما يتوقف القلب عن القيام بدوره وهو ضخ الدم، تتوقف الدورة الدموية عن الدوران في كافة الشرايين والأوردة والشعيرات الدموية، وبالتالي تؤثر الجاذبية الأرضية على الدم في الجسم ويتجمع في النقطة القريبة من الأرض.
  • تبدأ درجة حرارة الجسم في الانخفاض تدريجيًا حتى تصبح مثل درجة حرارة الغرفة.

بعد مرور عدة ساعات بعد الوفاة

  • بسبب أن الدم يتجمع في مناطق محددة في الجسم فيتغير لون الجلد إلى اللون الأزرق والأحمر والبنفسجي.
  • أما بعد مرور عدد يتراوح من 3 إلى 6 ساعات بعد الوفاة فتبدأ الجثة في مرحلة التيبس الميتي، ففي تلك الحالة تتدهور الخلايا العضلية بشكل كبير، ويتسرب الكالسيوم ويبدأ في الارتباط مع بروتينات موجودة في العضلات.
  • وتبدأ العضلات في التقلص نتيجة لذلك، وفي تلك المرحلة يعلق الجسم في وضعية محددة لفترة تتراوح ما بين 24 إلى 48 ساعة حتى يتم تحلل الجثة بعد أربعين يوم.

بعد مرور 12 ساعة بعد الوفاة

  • في تلك المرحلة يتلون جلد المتوفى باللون الأزرق فيطلق على الحالة ازرقاق الجثة، وهذا اللون يساعد الطب الشرعي بشكل كبير في تحديد وقت الوفاة، أما بعد تلك المرحلة يتحول لون الجثة إلى الأسود.

كما يمكنكم الاطلاع على: مراحل تحلل الجثة

في الأيام الأولى بعد الوفاة

  • في تلك المرحلة إذا لم يؤثر على الجسم أي مؤثر يوقف تحليله ويحفظه فيبدأ بالتحلل بشكل تدريجي بدون أي توقف، فخلايا الجسم تفتقر بشكل كبير إلى الدم الذي من المفترض أن يمر خلالها ويعمل على تغذيتها.
  • فتبدأ مستويات أكسيد الكربون في التزايد بشكل كبير، فضلًا عن رفع مستوى الحموضة في أنسجة الجسم، ونتيجة لذلك تنفجر الأغشية وتبدأ العصارة الخلوية بالتسرب.
  • وبعد خروج هذا السائل تبدأ البكتيريا والأنزيمات المختلفة بعملية تحليل الأنسجة التي تحيط بها، كما أن البكتيريا تعتمد وتتغذى على أعضاء الإنسان التي تتواجد في منطقة البطن، ويبدأ انبعاث الروائح الكريهة من الجثة نتيجة لتعفنها.
  • وتكون تلك الرائحة شبيهة لرائحة البيض عندما يتعفن، وتلك الروائح تعمل على جذب أنواع الحشرات المختلفة مثل العث والخنافس بالإضافة إلى الذباب، والأخير يبدأ في وضع بويضاته في أنسجة الجثة المتعفنة.
  • حتى يفقس البيض خلال 24 ساعة فقط، واليرقات تتغذى على الأنسجة المتعفنة حتى أن تكتمل وتصبح ذباب ناضج.

بعد مرور أسابيع بعد الوفاة

  • عادة ما تأكل يرقات الذباب حوالي 60 % من أنسجة جسم الشخص المتوفى في خلال الأسابيع الأولى من بعد وفاته.
  • وتآكل تلك الأنسجة يتسبب في ظهور عدد من الفتحات في جثة الشخص، ويبدأ من تلك الفتحات عملية حدوث تسريب للسوائل، وأيضًا لبعض الغازات الناتجة عن عملية تحلل جثة الشخص.
  • وبعد مرور 30 يومًا من الوفاة يتساقط الشعر والأظافر.

اقرأ أيضا: تقرير عن الموت

وفي ختام مقالنا الجثة بعد أربعين يوم نتمنى أن نكون قد وضحنا كل التفاصيل اللازمة لمراحل تحلل الجثة، حيث أنها تمر بكثير من المراحل المختلفة حتى تتحلل تمامًا، وندعو الله برحمة موتانا.

مقالات ذات صلة